الأحد، 3 يوليو، 2011

فقطـ ــ للحقيقة ــ

 
أبادلها النظرات فقط ، لا أحادثها أبدا ولا حتى
ــ ببضع كلمات ــ .

أما هي فلا تستطيع الكلام، لأنها
لو استطاعت ذلك لكنا من أعز الأصدقاء.

يتجدد لقائي معها عدة مرات في اليوم.
لا أملها وأجزم بأنها تبادلني نفس الشعور.

ابتسـم لها
فتعيد لي الابتسامة مرة أخرى.

أحزن أمامها فتريني كيف أصبح حالي.

من أجمل ما فيها أنها ،ومع المرور
الوقت لا تتغير بل تبقى كما هي، كما
حين شرائها.

لا تجاملني
فقط
تريني الأشياء على طبيعتها.
لذلك أحبها.

لطالما تمنيت أن تكون كما في
الرسوم المتحركة، لكنني لن أسألها من هي الفتاة الأجمل
ولن أسألها عن المستقبل.
لأنني أجزم بسخافة تلك الأسئلة.

بلـ سأحدثها بكل شيء، سآخذ مشورتها في أموري.
ستكون مستودع أسراريـ، التي لا أستطيع
البوح بها لأحد.

ستريني الحقيقة في كل مَرّة حقيقة وإن كانت مُرّة.
ولذلكـ أحبها.

بقعة ضوء
عندما أبْحَثُ عَنْ شَخْصٍ مَا
أذْهَبُ مباشرة إلى مِرْآتِي
لأنها الشيء الوحيد الذي
لا يَمَلُّنِي
مِرْآتِي
...
فَلْتَدُومِي لِي
حتّى النِّهاية

هناك 5 تعليقات:

  1. جميل ما قرأت هنا غاليتي ..

    بقعة ضوء جميلة جدا وصادقة لا تكذب علينا أبدا

    أرق التحايا

    ردحذف
  2. استمتعت بالقراءة هنا .. تحية لقلمك المميز

    ردحذف
  3. امممممم تصدقى انها افضل شئ

    لانها لا تقول الا ما تراه فقط لا غير

    عجبنى جدا تشبيهك ليها بالصديقة

    هذه الزيارة الاولى وهذا اول بوست اقراءه هنا

    واستمتعت بهذه الزيارة

    ردحذف
  4. شكرا لزيارتك
    وأتمنى أن تستمتع بزياراتك القادمة

    ردحذف

كل ما تود أن تقوله ليـ ...
استقبله هنا ... بواسع ترحابـ
واهلا بكـ