الأحد، 18 سبتمبر 2011

فلسطين والأمم المتحدة

برغـم رفض الفكرة من قبـل الصهـاينة
وتلويح أميركي بحق النقض "الفيتو"
إلا أن محمود عباس ماضٍ في ما يريد
إلى عضوية كـاملةٍ في الأمم المتحدة..

إن كانت الرؤية واضحة من ذلك، فهل هنـاك أمل بذلك؟
بالرغم من أني لا أعير هذا الموضوع تلك الأهمية..
ف"فلسطين" دولـة رغم من يرفض ذلك.
وهل صحيحٌ أن فلسطين بانضمامها للأمم المتحدة ستكون
فلسطين:"الدولة 194".
وهذا هو شـعار المبادرة لذلك.

فلننتظر
21-9-2011
وما الذي سيحدث.


فلسطين فلتعلو بين الأمم.
بلادي كم أحبك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

كل ما تود أن تقوله ليـ ...
استقبله هنا ... بواسع ترحابـ
واهلا بكـ